موقع الرأي السوري - 0

x

ارسال إلى صديق


أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  » رياضة » معرض بازار كانون يزهر عشرات المشاريع النسائية المفعمة بالأمل


معرض بازار كانون يزهر عشرات المشاريع النسائية المفعمة بالأمل

حمص-سانا - 10/12/2018

مئات القطع والمنتجات المشغولة بإتقان وإبداع والمفعمة بالأمل ضمها بازار كانون الذي أقامه مشروع تنمية المرأة التابع للجمعية الخيرية الإسلامية “عون” بحمص في صالة زنوبيا بحي الوعر ليوم واحد.

وشددت المشاركات بالبازار على ضرورة تحلي المرأة بالصبر والعزيمة واستثمار طاقاتها مهما قست عليها الحياة وممارسة مهنة تقيها وأسرتها من الحاجة للمساهمة في النهوض وتحقيق العيش الكريم واعتبرن أن البازار هو خطوة للانطلاق نحو حياة مفعمة بالعطاء بعيدا عن العزلة والاتكالية.

وتقف النساء المشاركات في البازار أمام معروضاتهن بكل ثقة ليقدمن للزائرين إنتاجهن من مختلف أصناف الطعام من الطبخات الشرقية والغربية والمشغولات اليدوية وبعض قطع الاكسسوار المخصصة للزينة والبيوت والألعاب الطفولية وفي ركن آخر من المعرض أعددن نباتات الزينة بأنواعها على شكل لوحة فنية متكاملة.

وتوضح غدير قره بولاد مديرة مشروع تنمية المرأة في الجمعية لمراسلة سانا أن بازار كانون يأتي تتويجا لعرض منتجات نحو 60 من السيدات اللواتي تدربن بالمركز خلال العام الحالي في المطبخ والاشغال اليدوية والزراعة بأنواعها واستمر التحضير لإقامته نحو ثلاثة أشهر منوهة بأن معظم النساء المتدربات بدأن بإقامة مشاريعهن الصغيرة لدعم استقرار أسرهن في غياب المعيل لهن.

ولفتت رندة شيخ شولك مدربة قسم المطبخ في المشروع الى رغبة الكثير من النساء بامتلاك مهارات الطبخ حيث يهدف التدريب الى تمكين النساء من مزاولة مهنة هي الأقرب لاهتمام المرأة وأكثرها طلبا في المجتمع.

وبينما أشارت نازك مهيني المتدربة في المركز إلى إطلاق مشروع مطبخ خاص بها لإنتاج مختلف أصناف الحلويات بينت نسرين حسون أنها تدربت لمدة شهرين في قسم الطبخ كونها تحب صناعة الطعام وتقوم بتحضير أفضل الأطباق بحسب الطلبات التي تطلب منها.

وفي قسم الزراعة تشير هلال اسماعيل إلى أن حبها للزراعة دفعها إلى تعلم أساسيات زراعة بعض أنواع النباتات وتعرض في البازار ما نجحت بزراعته بكل فخر وسرور بينما أوضحت غصون المصري أن مشروعها بدأ منذ شهرين بإنتاج بعض أنواع ورود الزينة معربة عن ارتياحها لتحقيق وجودها في المجتمع بإيجابية واستثمار وقتها دون ملل.

مسؤولة قسم النباتات الطبية والعطرية بالمركز الدكتورة عبير اللوز لفتت إلى أن مهمتها في المشروع توعية المتدربات بكيفية تجفيف النباتات الطبية وسبل تسويقها واستخدامها بالشكل الصحي اللائق وطريقة تكاثرها بينما نوهت ريم أقوشلي مدربة الأشغال اليدوية بالدورات التي ينفذها المشروع شهريا بهدف تعزيز ثقة المرأة بنفسها وتقديم الدعم المعنوي لها.

وكانت الجمعية افتتحت “مشروع عون للإغاثة والتنمية” بالتعاون مع صندوق ‏الأمم المتحدة للسكان مركز تنمية المرأة في حي الادخار بمدينة حمص في شباط 2017 بهدف تمكين المرأة وتعزيز دورها للنهوض بالمجتمع.

تمام الحسن

عدد المشاهدات [166]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق