موقع الرأي السوري - 0

x

ارسال إلى صديق


أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  »  أخبار  » بونداريف:على واشنطن تنفيذتعهدها بوضع حد لوجودها غير الشرعي بسورية


بونداريف:على واشنطن تنفيذتعهدها بوضع حد لوجودها غير الشرعي بسورية

موسكو-سانا - 21/12/2018

أكد رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي فيكتور بونداريف أن على الولايات المتحدة أن تقرن أقوالها بالأفعال وتنهي حقا وجودها العسكري غير الشرعي في سورية.

ونقل مكتب الخدمة الصحفية في المجلس عن البرلماني الروسي قوله اليوم: “نحن لا نستطيع أن نحترم سوى الإجراءات وليس الوعود مشددا على أن أسس الوجود الأميركي في سورية ليست شرعية نظرا لأنها لم تتلق أي دعوة من الحكومة السورية كما لم تحصل على تفويض من الأمم المتحدة”.

وأوضح بونداريف أن تدخل الأميركيين حصل بغض النظر عن مصالح سورية والشعب السوري وعمدوا إلى شن الغارات الجوية الهائلة حتى على المناطق السكنية مسترشدين على ما يبدو بالمنطق الساخر بأن موت المئات بل والآلاف ليس إلا أرقاما إحصائية وإضافة إلى ذلك لم ينسقوا إجراءاتهم معنا أو مع القوات السورية وهم عرقلوا الاجراءات الرامية الى القضاء على الإرهابيين.

وكان البيت الأبيض أعلن أمس الأول بدء سحب القوات الأميركية الموجودة فى سورية بينما زعم الرئيس الاميركى دونالد ترامب أن السبب الوحيد لبقاء قوات بلاده فى سورية هو هزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي وأن هذا الهدف قد تم تحقيقه.

من جانبه اعتبر رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الاتحاد الروسي قسطنطين كوساتشيوف أن استقالة وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس من منصبه تعد إشارة إيجابية إلى حد ما وكتب كوساتشيوف على صفحته في فيس بوك “يمكن أن نستنتج أن ترامب في اتصالاته مع الحلفاء بشأن العلاقات مع روسيا والصين وفي قراراته حول خفض الوجود الأميركي في الخارج ابتعد عن ماتيس واعتبر أن الاستمرار في هذا الخط أكثر أهمية من الاحتفاظ بمنصبه الحالي وهذه إشارة مثيرة للاهتمام إضافة إلى أنها إشارة إيجابية”.

ولفت كوساتشيوف إلى أن الإعلان عن استقالة ماتيس لم يكن مفاجئا فقد ظهرت أول الشائعات حول ذلك في تشرين الأول الماضي عندما أعلن ترامب أن مسؤول البنتاغون ديمقراطي قليلا وألمح إلى انسحابه المحتمل.

عدد المشاهدات [132]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق