موقع الرأي السوري - 0

x

ارسال إلى صديق


أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  » محليات » مياه الفرات تعود إلى قرى الرقة … الموسى: سبب نقص المياه سوء حالة الشبكات والخطوط


مياه الفرات تعود إلى قرى الرقة … الموسى: سبب نقص المياه سوء حالة الشبكات والخطوط

الوطن- محمود الصالح - 27/02/2019

كشف المدير العام للمؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في الرقة محمود الموسى عن عودة تشغيل مشاريع المياه في الريف المحرر حيث تم تشغيل محطة الدبسي الخامية ومحطة الدبسي النقية ومحطة وقفة ومشروع السبخة ومحطة معدان وتم التشغيل المحطة بوساطة مجموعات التوليد الجديدة ومشروع البوحمد ومحطة زور شمر ومحطة شنان.
وأكد الموسى أن التجمعات السكانية كافة الموجودة في ريف الدبسي الجنوبي التي لا تصلها مياه الشرب تم تخديمهم بمناهل وذلك لعدم تشغيل محطة رفع الكدرو التي بحاجة إلى تأهيل كامل من مجموعات ضخ ولوزام التشغيل ومجموعة توليد كهربائية، أما باقي التجمعات من شعيب الذكر حتى دبسي فرج فتلك المناطق تصلها المياه.
وأشار إلى وجود العديد من المشاكل في شنان في الريف الشرقي، منها وجود محطة ضخ المياه في مناطق سيطرة المجموعات الانفصالية «قسد» وبالتالي لا يمكننا التحكم بكمية المياه التي تصل إلى المنطقة، وأن الحل المطروح هو تشغيل المشروع على قناة الري، حيث إن هذا المشروع بحاجة إلى مجموعة ضخ ومجموعة توليد ولوازم التشغيل، علماً أنه تمت المباشرة بهذا المشروع من قبل المنظمات الدولية.
وبين أنه في مناطق الرتبة- السبخة- الجبلي- الشريدة الغربية- الشريدة الشرقية: جميع هذه المناطق تصلها المياه لمدة /8/ ساعات لكل منطقة مرة كل /3/ أيام.
وأوضح أنه في زور شمر- غانم العلي- القسم الشرقي من الجبلي تصلها المياه مرة كل /3/ أيام علماً أن المشروع يعمل بشكل يومي، ويتم توزيع المياه بأدوار لكل منطقة، ويوجد نقص في المياه في بعض النقاط من هذه التجمعات محطة المغلة التي تعمل بطاقة إنتاجية /500/م3/سا ولمدة /10/ ساعات يومياً ومقسمة إلى منطقتين يتم توزيع المياه فيهما بأدوار بحيث يتم توجيه المياه إلى كل منطقة مرة كل ثلاثة أيام. وتوجد تجمعات لا تصلها المياه وهذه المشكلة قديمة قبل الأزمة حيث توجد المشاكل في خطوط الضخ الرئيسية وهي بحاجة إلى عمليات اســتبدال، علماً أنه تم استبدال جزء منها ولم يتم الانتهاء من العمل (البوحمد- 7 نيسان- النميصة- الجابر- معدان /الجزء الغربي/).
ولفت الموسى إلى أن محطة معدان تغذي كلاً من معدان وسويدا والتجمعات الصغيرة القريبة من المحطة بمعدل /10/ ساعات يومياً ولمدة يومين من كل ثلاثة أيام، والمناطق التي تعاني نقص المياه هي الشطي وحي الرومان في الجزء الغربي من معدان وهذه المشكلة قديمة وحلها يتم من خلال تشغيل محرك مسرع على الخزان الأرضي في مقر الوحدة علماً أن هذا المشروع قد تم تبنيه من الصليب الأحمر.
وأشار الموسى إلى وجود مشروع معدان الذي يحوي على /4/ مجموعات ضخ عامودية /3/ منها جاهزة وعاملة ومجموعة واحدة بحاجة إلى إصلاح وتم نقلها إلى حلب بهدف الصيانة والإصلاح، ومشروع البوحمد يحوي ثلاث مجموعات ضخ وبحالة فنية جيدة، أما مشروع زور شمر فهو يحوي مجموعتي ضخ وبحالة فنية جيدة، ومشروع السبخة يحوي خمس مجموعات ضخ /3/ عاملة و/2/ احتياط وبحالة فنية جيدة، ومشروع وقفة يحوي مجموعة ضخ واحدة عاملة، ومشروع الدبسي الخامي يحتوي على /3/ مجموعات ضخ، اثنتان منها عاملة وواحدة احتياط، ومشروع الدبسي النقي يحوي مجموعتي ضخ، واحدة عاملة وواحدة احتياط.
إن كل المشاكل الناتجة عن نقص المياه أسبابها تكمن في الخطوط والشبكات وليس في المشاريع.
وعن مشاريع المؤسسة الحالية قال: تم الانتهاء من استكمال أعمال النشر والارتشاحي في غانم العلي، وتم التعاقد على تزويد مجموعة ضخ عامودية لبئر غائم العلي الذي في حال تشغيله سيخفف العبء عن مشروع زور شمر، ومن ثم هو الحل الجذري لمشاكل نقص المياه في زور شمر وغانم العلي، وإن هذا المشروع حسب العقد المبرم مع المتعهد سيكون جاهزاً بالخدمة قبل نهاية هذا العام كحد أقصى، علماً أنه توجد متابعة يومية لهذا المشروع لوضعه بالخدمة خلال أقصر مدة زمنية، وتم التعاقد على صيانة شبكات المياه في نقاط محددة في كل من الريفين الغربي والشرقي لتحسين واقع المياه في الشبكات، وتمت المباشرة من المتعهد الذي يقوم حالياً بتأمين مستلزمات العمل، وتم الإعلان عن أربعة إعلانات لكل من شعيب الذكر (المطلة) وخط مياه الجابر والنميصة وخط الخميسية وتجمع الفناخ.
وتم التعاقد مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية متاع 9 لاستبدال خط ضخ السبخة بقيمة 341525000 ل. س بطول 3 كم وقطر 450 مم بولي اتيلين ضغط 16 بار من المحطة إلى الطريق العام والمشروع قيد الإنجاز حالياً.
وعن المشاريع التي تمولها المنظمات الدولية في الريف المحرر قال المدير العام: هناك مشاريع منها إعادة تأهيل محطتي وقفة وزور شمر بشكل كامل من الصليب الأحمر النرويجي وذلك لتأمين مجموعات ضخ عدد 2 ومجموعة توليد كهربائية وجميع التوصيلات اللازمة، وتم الانتهاء من هذا المشروع.
ومحطة السبخة: حيث يقوم الصليب الأحمر بالعمل على إضافة مجموعتي ضخ في محطة السبخة وكذلك تشغيل مضخة على قناة الري داعمة لمحطة السبخة، وقد تم تقديم مجموعة توليد كهربائية سابقاً 350 ك ف أو العمل حالياً مباشر به وسيتم الانتهاء منه خلال مدة أقصاها شهر.
ومحطة شنان: تم اعتماد تشغيل مشروع من قناة شنان من قبل منظمة العمل ضد الجوع، وسيتم الانتهاء من هذا المشروع قبل نهاية العام الحالي.
كما تم تقديم مجموعة توليد كهربائية 650 ك ف أمن منظمة الصليب الأحمر النرويجي لمشروع معدان، وتقديم مجموعة توليد كهربائية 650 ك ف أ ومجموعة توليد كهربائية 800 ك ف أ من قبل منظمة اليونيسيف لمشاريع وحدة مياه الدبسي، أما باقي المشاريع وهي النسبة الأكبر فتحول من وزارة الموارد المائية وهناك متابعة يومية لأعمال التنفيذ فيها.

عدد المشاهدات [138]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق