موقع الرأي السوري - 0

x

ارسال إلى صديق

الشريط الإخباري
حوار مع الكاتبة والرّوائيّة السُّوريّة سهام يوسف حول السَّلام العالمي   ::   محافظ الحسكة: استمرار حصار ميليشيا (قسد) مدينتي الحسكة والقامشلي يمنع توفير مقومات الحياة للمواطنين   ::   بعد واشنطن.. إيطاليا توقف صفقة لبيع الصواريخ إلى السعودية والإمارات   ::   خطباء مساجد الحسكة: حصار ميليشيا (قسد) للحسكة مكملٌ للحصار الذي يفرضه أعداء سورية للنيل من صمودها   ::   سوريا تكشف عن كارثة في ثروتها الحيوانية   ::   كيف تقارن حكومة بايدن بالإدارات السابقة؟   ::   الصحة: تسجيل 90 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 76 ووفاة 8 حالات   ::   مقتل اثنين من مسلحي ميليشيا (قسد) وإصابة 5 آخرين في هجومين منفصلين بريف دير الزور   ::   استطلاع: أغلبية الأميركيين يؤيدون إجراءات عزل ترامب ومنعه من الترشح للرئاسة ثانية   ::   إيران تنشر للمرة الأولى فيديو للهجوم الصاروخي على القوات الأمريكية في "عين الأسد" بالعراق   ::   في آخر أيام عهد ترامب.. واشنطن تفرض عقوبات جديدة مرتبطة بإيران   ::   أعضاء بالكونغرس الأمريكي يشترون السترات الواقية من الرصاص تحسبا للطوارئ   ::   ميليشيا (قسد) تختطف عدداً من المدنيين… والأهالي يطردون مسلحيها من قرية العزبة بريف دير الزور   ::   السيد نصر الله: ما حصل في أمريكا يظهر زيف ديمقراطيتها.. وترامب يمثل عينة فجة من غطرستها السياسية والعسكرية   ::   الصحة: تسجيل 95 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 65 حالة ووفاة 8   ::   القضاء الأميركي يوجه الاتهام إلى 15 شخصاً على خلفية اقتحام الكابيتول   ::   عطّل جلسة التصديق على الانتخابات الرئاسية الأميركية.. ترامب: لن نستسلم ولن نعترف بالهزيمة أبداً … فوضى في واشنطن وصدامات وإصابات وحظر للتجوّل   ::   بحضور رسمي وشعبي.. دمشق تودّع المعاون البطريركي للروم الأرثوذكس المطران لوقا الخوري   ::   الجيش يواصل تمشيط البادية من فلول الدواعش.. ومدفعيته تحقّق إصابات مباشرة في مواقع الإرهابيين بـ«خفض التصعيد»   ::   روسيا: «حظر الكيميائي» مصابة بمرض التسييس وتحوّلت إلى أداة لعقاب الأطراف غير المرغوب فيها   ::   إرهابيو النظام التركي يصعّدون عدوانهم على ريف الحسكة ومحيط عين عيسى … ورش الصيانة تعيد محطة «تل تمر» للعمل   ::   الطائفة الأرمنية تحتفل بعيد الميلاد المجيد: نختبر الميلاد في كل لحظة يرتقي فيها شهيد ليولد رجاء جديد لبلادنا   ::   روسيا ترحب بالمصالحة الخليجية.. وأميركا تشيد بدور الكويت فيها   ::   هل ترامب يائس أم مهووس سلطة؟   ::   3.6 مليارات ليرة إيرادات مجلس مدينة حمص في عام   ::   الفساد بالجملة.. إحالة 30 مجلس إدارة جمعية سكنية للرقابة والتفتيش   ::   ثنائيات تمثيليّة تبقى محفورة في الوجدان … دريد ونهاد جمعهما الفن وساهما في تأسيس عصر ذهبيّ سينمائيّ   ::   دعم الدول الغربية للإرهاب سيرتد عليها ويلزمها بمراجعة سياساتها الخاطئة تجاه سورية … الجعفري: أي قرار تصدره منظمة حظر «الكيميائي» بناء على «فبركات» مسيّس   ::   قمة «العلا» تنهي الأزمة الخليجية … مصر: حتمية البناء على هذه الخطوة لتعزيز العمل العربي ودعم العلاقات بين الدول العربية الشقيقة   ::   أكد الاتفاق على تقديم ما يلزم للعمالة السورية واستمرار التواصل والتنسيق … السفير الغانم لـ«الوطن»: هناك إيجابية مطلقة لدى الجزائر ورغبة بإعادة تفعيل العلاقات بين البلدين   ::   الجيش واصل الرد على خروقات الإرهابيين بريفي حماة وإدلب … «الحربي» يحرق الدواعش في البادية   ::   سنتصدى لأي حملة تجنيد قد يقوم بها جيش الاحتلال الإسرائيلي لشباب قرى الجولان المحتلة … المقت لـ«الوطن»: لن نخدم إلا في الجيش العربي السوري   ::   65 نقطة و12 ألف آلية و10 آلاف جندي للاحتلال التركي في «خفض التصعيد»!   ::   الجيش الإيراني يطلق مناورات ضخمة للطائرات المسيّرة   ::   خلافات في وجهات النظر حول الضريبة.. المالية تلوح «بالفتوى» والتجار يطلبون «التقوى» … عدي لـ«الوطن»: حجم التهرب الضريبي بحدود ألفي مليار ليرة ما يعادل الدعم الاجتماعي بالموازنة   ::   الأمانة السورية للتنمية تقدم استشارات قانونية في مخيم اليرموك   ::  

أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  »  وجهات نظر  » حديث الرئيس.. حوار الحكمة


حديث الرئيس.. حوار الحكمة

دارين سليمان - رئيسة المكتب التنفيذي لـ«الاتحاد الوطني لطلبة سورية» - 13/12/2020

لا يخلو لقاء أو حديث للرئيس بشار الأسد من دون أن يفتح لنا أبواباً واسعة من الحوار الذي يطال حياتنا وثقافتنا وقراراتنا ورؤيتنا للحاضر والمستقبل، وذلك إن دلَّ على شيء فهو ليس إلا دلالة الإيمان الراسخ بأن جوهر البناء والتقدم والتحرر من عقال الغضب والتسرع، لا يكون إلا بالحوار البنّاء الهادف، وأن حاجتنا للحوار باتت أكثر ضرورة وحاجة ومخرَجَاً للكثير من المشكلات.
في حديثه مع المؤسسة الدينية في جامع العثمان، رسم سيادته خريطة فهم الدولة العميق للعلاقة بين الدولة والدين، ونسج خيوطها ببراعة وفن المصطلح وقربه من واقع الناس وحياتهم وإدراكهم، فالربط المتين الذي أشار إليه سيادته بين المؤسسة الدينية مع مكونات المجتمع، وعلى رأسها المؤسسة العسكرية، هو طوق نجاة ساهم في انتصارنا بالحرب، وفي هذا امتداد واضح للدور الذي جابهت به الإرهاب بكل جماعاته وأدواته.
بلغةٍ دقيقة، شخّص سيادته العروبة بمعناها الحضاري بعيداً عن مسوقات البعض بأنها مفهوم عرقي، والتحدي الذي يواجه العروبة عبر التاريخ إلى اليوم، وهذا ترك للكثيرين، وخاصةً المشككين، إيضاحاً حقيقياً للنهج الذي تقوم به الدولة في وجه آلة الإعلام والتشويه، التي يمارسها الأعداء في الداخل والخارج. وأبرز نقطة مضيئة عن واحد من أشكال الحرب التي تواجهنا كعرب وسوريين.
الغنى الفكري والمعرفي والمخزون الحواري الذي بدا واضحاً في حديث سيادته، كفيل بنقل صورتنا بأبهى رقيها واحترامها.. الاحترام للحضارة والتنوع والعقل والتفكير والحوار، ولابد من تكثيف جهود البعثات والسفارات وممثلينا في الخارج لرفد منابر الخارج به، ووضعهم بصورة ما نفكر به وكيف نصوغ رؤيتنا بهذا المجال عبر العديد من المنصات المتاحة لنا دولياً، وسيكون لنا كطلبة، في الخارج دور في الأيام القادمة حول ذلك بالتحديد.
بالاستناد إلى المضامين التي نهلناها من الحديث، نجد أن مقياس تمسُّك المجتمع بالدين يكون من خلال أخلاق المجتمع وسلوك الناس وتعاملاتهم، وهذا بحدّ ذاته تعبير صريح يحدد قدرة المجتمعات على مواجهة الفكر المتطرف والعواصف الهدّامة، ونحن أحوج ما نكون لها ضمن منظومة الاستقرار والتحصين من الاختراقات الفكرية وأدوات الهجوم التي يستخدمونها بالمصطلح والكلمة وتحريف الحقائق والمسميات من الطفولة والتأسيس في النشأة الاجتماعية وحتى مقاعد الدراسة والحياة الجامعية والمهنية.
في كل الأحوال يجب ألا تغيب عنا أمنية الأعداء وخطتهم في التفريق بين العروبة والإسلام، بين القرآن ولغته، وبين المسلم والمسيحي، ولا يغيب عنا استهداف جوهر المجتمع السوري وهو الانتماء العربي الذي تجسّد وتبلور في سياقه وسيرورته التاريخية.
إن كل ما ذكر يدفعنا للمزيد من الوعي، والمزيد من التفكير والاستفادة من دروس الماضي وتوجيه البوصلة التي تُعلي القيم الأصيلة وتسمو بالأخلاق والمحبة والعطاء جيلاً بعد جيل.

عدد المشاهدات [118]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق